صحراء الأنمي AnimeDesert صحراء الأنمي AnimeDesert صحراء الأنمي AnimeDesert صحراء الأنمي AnimeDesert

جواز سفر الى الأخرة

الموضوع في 'صحراء الإسلام' بواسطة مصاصة دماء, بتاريخ ‏7 مايو 2009.

[ مشاركة هذه الصفحة ]

  1. بسم الله الرحمـن الرحيم

    حقيبة السفر

    ماذا اعددت فيها اخي المسافر؟!

    هل اعددت فيها لباس التقوى،ولباس الخوف،والحياء من الله؟ام اعددت فيها لباس الشهوات والبعد عن رب الأرض

    والسموات؟

    هل اعددت الزاد لتلك الحفرة المظلمة القاحلة الضيقة التي ستسكنها وحيدا منسيا مغمورا تحت التراب؟

    هل فكرت في مآلك فيها؟

    هل شغلت نفسك بأسباب النجاه من ظلماتها،وضيقها؟

    هل جعلت همك في تلك النقلة البعيدة،والسفرة الطويلة ماذا ستقول وانت ممدد تتمايل بك الأكتاف،ايعلو نحيبك بالصراخ:ويلكم اين تسيرون بي؟ ام تقول: قدموني....قدموني!!

    هل جعلت همك فيما ستقوله ساعتها؟

    ام جعلت همك في النظر الى المحرمات ولإستماع الى الأغاني والعكوف على الأفلام،والمسلسلات،والتساهل بالصلوات،وحضور مجالس المنكرات ، والبعد عن رب الأرض والسموات؟!

    اخي المسافر:

    ان من تزود بزاد التقوى فقد فاز وسعد،ومن تزود بالمعاصي فقد خاب وخسر،ومن سلك طريق الشيطان صار من الأشقياء ، ومن طلب رضا الرحمـن صار من الأولياء

    فهيا بنا نزود هذه الحقيبة بكل ما يعيننا على سفرنا.

    فانطلق معنا على بركة الله الى الموقع التالي عبر هاذا الجواز لتعرف الى اين المصير!

    وبكرة بكمل ان شاء الله بعنوان


    الى اين المصير؟
     
  2. ********تسلمي على الموضوع ننتظر التكملة يعطيكـ.. العافية *******
     
  3. والله نستنا منك التكملة الموضوع الرائع
    مشكورعلى الموضوع
     
  4. مشكورة على الموضوع الرائع ياعسل
     
  5. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    وشكرا ع الردود الرائعة

    الى اين المصير؟

    السؤال الذي يجب ان يشغل تفكيرك ،وتبحث له عن الإجابة.اسأل نفسك في صراحة،وخشوع،وتفكر وخضوع اين الاباء و الاجداد،واين كثيرون من الاحباب؟!! ستجد الجواب مصحوبا بدموع الحزن،وحرقة القلوب على الفراق:هم تحت طيات الثرى والتراب؟!

    نعم هذا هو المآل،وهذا هو المصير...

    فيا اخي.. كم في كتابك من خطأ وزلل، وكم في عملك من سهو وخلل.

    يذكر ان رجلا جاء اللا ابراهيم بن ادهم فقال:اين العمران؟! فاخذ ابراهيم بيده حتى وقف به على القبور

    فقال له:هنا العمران!!

    ويا اختي المسلمة..وقف احد الإخوة مرة على قبر من القبور قد اعد للدفن ميت

    فراى بين التراب المنثورخصلة من شعر امراة ماتت منذ زمن بعيد،الله اعلم به...!

    فقال في نفسه:كم يا ترى كانت هذه المراة او الفتاة تعتني بهذا الشعر الجميل وتمنع عنه كل اذى، وكل مايذهب رونق جماله ونعومتة!! ولكن

    انظري كيف حاله وقد اختلط بالتراب و الثرى؟!!

    فالبدار البدار الى توبة نصوح،ورجعة صادقة لله تعالى من قبل ان يحين الحين ويبين البين!!

    فاذا ازف الرحيل فليس منه مهرب،ولا مفر وهذا ماسوف تعرفه عبر

    الموقع التالي.

    وغدا سوف اكمل ان شاء الله

    بعنوان:ازف الرحيل!​