صحراء الأنمي AnimeDesert صحراء الأنمي AnimeDesert صحراء الأنمي AnimeDesert صحراء الأنمي AnimeDesert

هل حكم بريطانيا ملك مسلم ؟؟ تقرير

الموضوع في 'المنتدى العام' بواسطة Ăsσσяħ, بتاريخ ‏17 أكتوبر 2007.

[ مشاركة هذه الصفحة ]

  1. السلام عليكم....

    و انا اتصفح احدى المجلات لفت نظري عنوان مهم و لكن حجم موضوعه كان غير مناسب بالنسبة لاهمية الموضوع نفسه

    فقمت بالبحث لاعطي الموضوع حقه


    من يفتح الموسوعة البريطانية او الموسوعة الفرنسية (لاروس)على كلمة "اوفا" فانه يقرأ تأريخ هذا الملك

    الانجلوسكسوني الذي حكم أنكلترا 39 عاما (اعتبارا من 757 م حتى 796) و كان من أقوى ملوكها فب ذلك العهد المبكر من تأريخ انكلترا.

    كان ملكا اول الامر على "مارسيا" او ما يطلق عليه اسم "انكلترا الوسطى" التي كانت مملكة ملكية ضمن 7 ملكيات كانت نموجودة انذاك .

    و قد وسع مملكته بعد ان فتح هذه الملكيات الصغيرة حوله امثال (كنت و وست و ساكسونس و ولش ) كما قام بتزويج بناته من حاكم (وساكس)و حاكم (نورثومبيا )فوسع بذلك دائرة نفوذه حتى شمل كل أجزاء أنكلترا تقريبا و دخل في معاهدات مع ملك فرنسا (شارلمان)و مع البابا (اندريان الاول).

    و الاثر المهم الباقي من عهده هو السور أو السد الذي بناه بين مارسيا و ولش الذي يعرف حتى الان بـ (سور أوفا).

    الى هنا فكل شيء اعتيادي....ولكن في عام 1841 م حمل معه مفاجأة كبيرة للمؤرخين ، فقد تم العثور فيه على قطعة نقدية ذهبية غريبة تماما تعود لعهد هذا الملك الانجليزي القوي.

    و لكن أي غرابة في هذه القطعة الذهبية المحفوظة الان في شعبة النقود القديمة في المتحف البريطاني لكي تعد مفاجأة ؟؟

    الغرابة اننا نجد كلمة الشهادة و آية قرآنية مكتوبة باللغة العربية على وجهي هذه القطعة النقدية ، و اليكم التفاصيل :

    ففي أحد وجهي القطعة توجد كتابة باللغة العربية و هي (لا اله الا الله وحده لا شريك له )، و عند الاطراف كتبت عبارة (محمد رسول الله)
    ثم الآية الكريمة (أرسله بالهدى و دين الحق ليظهره على الدين كله ).

    اما في وسط الوجه الثاني فنجد كتابة عربية اخرى و هي (محمد رسول الله ) و في وسط هذه الجملة سجل اسم الملك أوفا باللغة الانكليزية .

    اما عند الطرف فقد كتب باللغة العربية (بسم الله ..ضرب هذا الدينار سبع و خمسين و مائة ).

    و كما في الصور التالية:
    عذرا لان الصور ليست بالمستوى المطلوب من ناحية الوضوح

    الملك أوفا على وجه العملة
    [​IMG]

    آيات قرآنية على الوجه الثاني
    [​IMG]

    و كما يفهم من امضاء الملك أوفا فأن هذه القطعة ضربت خلال الاعوام 757-796م ،وسنة 157هـ الواردة في قطعة النقد تصادف عام 774م

    و هي ضمن فترة حكم الملك أوفا.

    لقد كتبت بحوث بحوث عديدة حول هذه القطعة النقدية ، و ألقيت محاضرات كثيرة حولها ، و قدم المؤرخون فرضيات و نظريات عديدة لتفسير

    هذه القطعة النقدية ، أهم هذه الفرضيات هي :

    1-الفرضية الاولى:
    أن الملك أوفا اعتنق الاسلام.

    2-الفرضية الثانية:
    أن الملك أوفا استعمل هذه الجمل و الكلمات العربية و الآيات كزخرفة أو كزينة دون ان يفهم معناها.

    3-الفرضية الثالثة:
    كان الملك أوفا قد عقد سنة 787م معاهدة مع البابا (اندريان الاول)تقضي بقيام الملك بدفع فدية سنوية اليه ،فقد تكون هذه القطع الذهبية قد سكت خصيصا لهذا الغرض.

    4-الفرضية الرابعة:
    ان الملك أوفا سك هذه النقود لمساعدة الحجاج من مواطنيه من الراغبين في زيارة القدس لكي تستعمل من قبلهم من اجل تأمين سهولة السفر الى هذه الديار...اي ان السبب كان ساسيا.

    مناقشة هذه الفرضيات :

    من الواضح ان الفرضية الثانية لا تتفق مع المنطق الانساني السليم ،أذ ان من المستحيل ان يقوم اي ملك بكتابة جمل لا يغرف معناها على النقود التي يقوم بسكها و من اجل الزينة فقط،علما بأن هذه الجمل هي كلمة الشهادة التي تلخص اساس العقيدة الاسلامية،و كلمة الشهادة هذه هي التي تجعل الشخص مسلما ، اي ليست اي عبارة يمكن ان تكتب من اجل الزينة.
    صحيح ان بعض ملوك اوربا المنبهرين بالحضارة الاسلامية قاموا بكتابة اسماءهم باللغة العربية على النقود التي سكوها ، امثال(الفانسو الثامن،فاسيلس ديميتريش)و بعض أمراء النورمان أمثال(وليام دروجر)حتى ان الامبراطور الالماني(هنري الرابع)سك اسم الخليفة العباسي (المقتدر بالله)على نقود بلده لأعجابه به،ولكن لم يقم اي واحد منهم بكتابة كلمة و شهادة التوحيد على نقود بلده مثلما فعل الملك أوفا دون وعي،على حد زعمهم.

    اما بالنسبة للفرضية الثالثة فأنها فرضية غريبة جدا و غير واقعية ،أذ كيف يطلب البابا من الملك أوفا القيام بكتابة شهادة التوحيد على نقود الجزيةالتي فرضها عليه؟؟
    فهذه الفرضية تبدو غير منطقية و ربما مستحيلة،و ذلك لأن المقام البابوي كان آنذاك من اعدى أعداء الاسلام ،لذا فمن الطبيعي ان يرفض البابا رؤية شعار و عقيدة عدوهعلى النقود حتى و ان كان على شكل زينة او زخرفة.

    بالنسبة للفرضية الرابعة:
    هذه الفرضية فرضية بعيدة الاحتمال و ضعيفة،أذ من الصعب الاقتناع بأن الملك أوفا قد سك هذه النقود لمساعدة مواطنيه من الحجاج و تسهيل
    زيارتهم للقدس ، ذلك لأن المسلمين في ذلك العهد لم يكونوا يمنعون،ولا يضعون اي عقبات او عراقيل امام المسيحيين من جميع الاقطار المسيحية في اوربا في زيارة المدن المقدسة لديهم.
    هذا من جهة ،و من جهة اخرى فأن المسيحيين كانوا يتجولون اصلا في البلدان الاسلامية بكل حرية قبل عهد الملك أوفا و في عهده و بعده أيضا
    اي لم تكن هناك اي حاجة لمثل هذا التدبير.

    و قد يتبادر الى الذهن احتمال ان بلد هذا الملك كان عاجزا آنذاك عن القيام بسك النقود ،لذا اضطر الى القيام بسك نقوده في احد البلدان العربية
    ولكن هذا الاحتمال يبدو ضعيفا ايضا،لأن الموسوعة البريطانية تذكر ان اهم انجاز باق حول حكم هذا الملك هو تأسيسه و سكه لنوع جديد من
    العملات تحمل اسم الملك و اسم ضاربها،و هناك الكثير من العملات التي تحمل صورة الملك أوفا ، او صورة زوجته الملكة (كانثريز).هاي شجابها هنا

    و قد استخدم هذا النظام في سك النقود في أنجلترا لعدة عصور ، و من الممكن مشاهدة نماذج اخرى من النقود التي تم سكها في عهد هذا الملك في مبحث العملات و في مبحث حياة هذا الملك في الموسوعة البريطانية،اي ان احتمال عجز هذا الملك عن سك النقود في بلده غير وارد على الاطلاق.

    الحقيقة الواضحة هي ان الملك أوفا كان قد أعتنق الاسلام ، و لكننا لا نعثر على دليل اخر ،ولا على اي وثيقة اخرى عدا هذه النقود،كما لا نعلم شيئا عن كيفية اسلامه.
    و يرجع السبب في هذا -كما يقول المؤرخون-الى ان الكنيسة الانجليزية قامت بالقضاء على كل الوثائق العائدة لهذا الملك بسبب اعتناقه
    الاسلام .
    هل اعتنق هذا الملك الاسلام وحده ،ام مع افراد عائلته و مع مقربيه؟؟
    هذا ما لا نعرفه و لا نملك حوله اي معلومات حاليا،و الذي نعتقده هو ان هذا الملك قد يكون قد التقى بعض العلماء المسلمين عند زيارته لمدينة القدس،فآمن بالاسلام و اعتنقه ،او قد يكون قد اتصل عن طريق الاندلس.

    و الشيء الغريب انه لا الموسوعة البريطانية و لا الموسوعة الفرنسية(لاروس)تشيران الى هذه الناحية بل تهملانها تماما و هذا يدعم اعتقاد الذين يرون انه حتى هذه الموسوعات المعروفة لا تتحلى بالروح العلمية و بالروح الحيادية المفروض توفرها فيها.......

    و لا نقول حاليا اكثر من هذا ، فالحر تكفيه الاشارة،و يا حبذا لو قام المؤرخون المسلمون بدراسة تأريخ هذا الملك ،فلا شك أنهم سيصلون الى نتيجة ايجابية.

    وشكرا لكم جميعا

    دمتم سالمين

    منقول
     
  2. جاري تحميل الصفحة...

    مواضيع مشابهة في منتدى التاريخ
    لوبان ستُطعم التلاميذ المسلمين لحم الخنزير . . '-' المنتدى العام ‏27 مارس 2014
    الدرة المسلمة المنتدى العام ‏28 مايو 2013
    المسلم و القسيس (ارجو الدخول) المنتدى العام ‏5 يوليو 2009
    الصورة التي ارعبت اسرائيل واذهلت المسلمين المنتدى العام ‏19 يناير 2009
    اهانه الكوكولا للمسلمين ولنبينا المنتدى العام ‏9 يوليو 2008
    إلى أين يا عرب ويا مسلمين إلى أين؟؟؟؟؟ تكفون ناقشو نقاش هادف المنتدى العام ‏1 أكتوبر 2007

  3. أفـــــــــا ..وين الردود ...؟!!؟
     
  4. مررررررررررررررررررررررررررررررررره حلو و مفيد
    تسلمين على الموضوع الحلو
     
  5. الله يسلمج ..

    و تسلمين على الرد