صحراء الأنمي AnimeDesert صحراء الأنمي AnimeDesert صحراء الأنمي AnimeDesert صحراء الأنمي AnimeDesert

~~)) أبتــــســــــم ((~~

الموضوع في 'المنتدى العام' بواسطة Barca10Angel, بتاريخ ‏17 يناير 2008.

[ مشاركة هذه الصفحة ]

  1. عندما لا تستطيع أن تستوعب ما يحدث حولك



    ابـتـســم



    فأنت على الأقل لم تصل بعد لمرحلة الجنون






    عندما تحاول أن تقترب خطوة فتجد نفسك قد عدت خطوات للوراء



    ابـتـســم



    فأنت محاط بأناس أقل ما يقال عنهم أنهم محبطون يائسون






    عندما تبذل كل ما بوسعك لتحافظ على هدوئك واتزانك ولا تستطيع



    ابـتـســم



    يكفيك أنك تفكر في كبح جوامحك فهناك من لا يفكرون







    عندما تلملم أوراقك المبعثرة وتجدها قد تبعثرت من جديد



    ابـتـســم



    فقد نسيت إغلاق النوافذ.. والرياح ليست في حالة سكون






    عندما تثق في أقرب الناس إليك وتسلمهم مفاتيح حياتك فيخذلونك



    ابـتـســم



    فهناك الملايين ممن سبقوك عانوا من الخيانة بسبب أو بدون






    عندما تقرأ هذا الموضوع


    ابـتـســم



    فأنت مازلت تحمل بين حناياك أملاً لحياة أفضل​
     
  2. صمت الافق

    الصخرة الزرقاء

    ورجعت في نفس المكان .. وأخذت أرتقب الرياح تهزّني.
    والشاطئ الخالي يضيق من الدخان ، وتخيلت عيناي يوم لقائنا...
    قد كان في هذا المكان.. قد مرّ عام منذ كان لقاؤنا ، أو ربما عامان.
    كل الذي ما زلت أذكره لقاء حائر .. وأصابع نامت عليها مهجتان.
    ولقاء أنفاس لعلّ رحيقها مازال يسري بين الرمال...
    والموج يسمع بعض مانحكي ... ويمضي في .... دلال.
    كم كنت ألقي بين شعرك مهجتي .. فيغيب العمر في هذي الظلال.
    والشمس يحضنها السحاب مودّعاً ... لكن على أمل جديد للقاء.
    فغد تعود الشمس تلقي رأسها فوق السماء ...
    لكنّنا يوماً تعانقنا وسرنا في الظلام..والصمت ينطق في عيونك بالكلام.
    ثم افترقنا عندما اقترب المساء...
    وعلى جبين الليل نام الضوء وافترش السماء.
    فمضيت ياعمري وقلتي: ...... إلى اللقاء
    ورجعت في نفس المكان ... وأخذت أسأل عنك كل يوم موج البحر... أنفاس الرمال
    أحلام أيامي ترنّح طيفها ... وهوت على صخر من الخيال .
    الشاطئ الخالي تساءل في خجل : أتراك تبحث عن رفيق العمر؟ عن طيف الأمل؟
    ياعاشفاً عصفت به ريح الشجن ، وتبعثرت أيامه الحيرى وتاهت في الزمن...
    لو كنت أسرعت الخطا .... لوجدت من تهوى !!!
    وفي نفس المكان ... عادت ... ولكن بعدما أضحى لغيرك عمرها .
    وهناك ... فوق الصخرة الزرقاء جاءت ..... كي تداعب طفلها!!!!

    [MARK="FFFF99"]و هذه الصورة أجمل رد ..... و أجمل تعليق[/MARK]
    5c90891d6e9e677f61a525259d3fcdab.jpg
     
  3. شكرا عالرد الحـلووو
    ..
    لآ تحـرمنـآ مـن طلـتك الحلـوة ..
    محبتـي ..