صحراء الأنمي AnimeDesert صحراء الأنمي AnimeDesert صحراء الأنمي AnimeDesert صحراء الأنمي AnimeDesert

(زيدان) من لايعرفه

الموضوع في 'صحراء الرياضة' بواسطة اسير القدر, بتاريخ ‏19 يوليو 2013.

[ مشاركة هذه الصفحة ]

  1. النجم العالمي والساحر زين الدين زيدان هو عربي وجزائري بأصله.. تعرفوا على قصة حياة زيزو
    منذ نشأته في احياء فرنسا الفقيرة لتحوله لنجم عالمي.... زيدان أكد عن تمسكه بالدين الإسلامي ويحلم بزيارة
    الجزائر.. وفي حوار حديث قال.. الليلة سيلتقي مع البرتغال ..
    ساحر من بلاد الشرق، عربي الأصل، جزائري بأصله فرنسي بجنسيته، مبدع بلمساته، قناص بتسديداته، ساحر
    بتمريراته، أسطورة بحد ذاته، متواضع بحياته، هداف بطبعه، هادئا في لعبه، فائزا بتحدياته، صناعة الأهداف من
    خصاله، محترم حتى أمام خصومه، يطمح أي مدرب أن يمتلك لاعب بمثله، موهبته كموهبة بيليه، شهرته فاقت ألقاصي
    والداني، مهاراته أعجوبية، لاعب القرن انه بالتأكيد الساحر المبدع زين الدين زيدان نجم العالم الأول.

    البطاقة الشخصية:
    الاسم: زين الدين إسماعيل زيدان
    الجنسية: فرنسي وجزائري الأصل
    مكان الميلاد: مرسيليا، فرنسا
    تاريخ الميلاد: 23 تموز 1972
    الحالة الاجتماعية: متزوج وله طفلان
    الطول: 1.85
    الوزن: 78
    المنتخب: فرنسا
    الأندية التي لعب لها: كان، بوردو(فرنسا)- يوفنتوس(إيطاليا)- ريال مدريد(أسبانيا)
    اللقب: زيزو، الساحر، المايسترو، الكنترول، الفنان، أسطورة القرن أو الأسطورة.



    زيدان ابن الرابعة عشر


    ولادة زيدان:
    ولد زيدان في احد أحياء مرسيليا الفقيرة في فرنسا، وكان هو الخامس من بين أخوته، وكان والده فقيرا وهاجر إلى
    فرنسا، ليحصل على المال، وحصل على عمل في احد الموانئ في مدينة فرنسا، بعدها تزوج والد زيدان لكي يستقر
    في فرنسا، وعندما جاء زيدان فرحت عائلته كثيرا، بدأ زيدان مداعبة الكرة منذ صغره وهو حافي القدمين وذلك لشدة
    فقر عائلته، فكان ما إن يأتي من المدرسة حتى يأخذ غداءه (ساندويتش واحد) ويذهب للعب في "الفريج"، وكان زيدان
    الأفضل بين أقرانه في اللعب وكان يبهر الجميع بمهاراته الأسطورية

    زيدان يرتدي حذاءه الأول:
    عندما بلغ زيدان سن الرابعة عشر، رأى زيدان انه بحاجة لحذاء رياضي ليلعب به الكرة، وطلب زيدان من أبيه شراء حذاء
    رياضي له، وكان والده آنذاك يمر بضائقة مالية، ولكنه كان لا يرد طلب لأبنه المدلل (آخر العنقود)، لذلك عمل والد زيزو
    بجد طيلة الشهر وما إن رأى زيزو الحذاء حتى أصبح اسعد من في الأرض في ذلك الوقت، لكن والده قد طلب منه إن
    يكون مثل الفرنسي الأسطورة ميشيل بلاتيني، لكن زيدان لم يكن يعشق فن بلاتيني مثل ما يعشق فن اللاعب
    الأوروغوايني انزو فرانشسيسكولي، المتألق آنذاك.

    بداية زيدان مع "كان":
    وعندما بلغ زيدان سن السابعة عشر، انضم زيد الدين زيدان إلى فريق "كان" الفرنسي الصغير، ولعب أول مباراة له مع
    الفريق أمام نادي مرسيليا القوي آنذاك. والد زيدان(إسماعيل) لم يحضر المباراة، وذهب للعمل بدل ذلك، خوفا من أي
    إصابة لأبنه المدلل زيزو في الملعب الأخضر. لكن بعد ذلك وصل احد أصدقاء والد زيزو إلى العمل ليخبر والد زيدان بأن
    ابنه المدلل قد تألق في مباراة مرسيليا، ليذهب مسرعا لمنزله واخبر زوجته بما حصل، فبكت والدته دموع الفرح لما
    سمعت من أخبار سارة، بتألق ابنها أمام مرسيليا العريق.

    زيدان وعهد من الإبداع:
    بعدها شارك زيدان مع منتخب بلاده وكانت النتيجة تشير لتخلف فرنسا بهدفين للا شيء ليبدأ زيدان بالإبداع ويصنع
    الأول من ثم يسجل التعادل، بعدها انتقل لنادي بوردو حيث طوّر مستواه خلال أربعة مواسم، بعد أن كان يعاني في
    بداية المشوار.

    وفي موسمه الأخير مع بوردو عمل زيدان الصعب و أوصل ناديه لنهائي كأس الإتحاد لكن بايرن ميونخ منعه من معانقة
    الذهب. لكن بعدها لفت أنظار الأندية الأوروبية وكسب رهان زيدان نادي يوفنتوس الإيطالي.


    زيدان يودع فرنسا ببضعة كلمات:
    "لقد قدمت مستوى رائع في فرنسا، رغم أني لم احقق الألقاب لاكني حققت المستوى و واللمسات فكنت مع كان في
    سبع مواسم، حيث تدربت وأصبحت لاعبا مميزا. بعدها هبط الفريق للدرجة الثانية وكان لابد علي أن انتقل لنادي آخر
    لأنقذ نفسي، وانتقلت لبوردو حيث قدمت مستوى رائع هناك خلال أربع مواسم ووصلت معهم لنهائي كأس الإتحاد
    الأوروبي. ولكن لابد من الوداع وأنا الآن سأذهب لإيطاليا وأتمنى تحقيق الألقاب مع اليوفي".

    زيدان وأول الألقاب:
    بدأ زيدان الإبداع مع اليوفي والتأقلم في العيش في إيطاليا رغم صعوبة أول ثلاثة اشهر، وواصل زيدان تألقه بعدها مع
    اليوفي فأصبحت جماهير النادي لا تتخيل يوفنتوس بدون زيدان، وساهم زيدان كثيرا لتحقيق العديد من الألقاب، بل كان
    السبب الرئيسي في بعضها.

    وبدأ زيدان أيضا يبرز مهاراته أمام الدفاع الإيطالي القوي فلقب بالساحر في اليوفي وكان جديرا بهذا اللقب، لما كان
    ولازال يمتلكه من مهارات وأخلاق وفنيات لا يملكها إلا اقل القليل من نجوم اللعبة .




    زيزو، وبداية التألق والإبداع مع المنتخب:
    وفي مونديال ثمانية وتسعين في فرنسا تألق زيدان مع الديوك ففازوا في جميع مبارياتهم ووصلوا للنهائي وواجهوا
    البرازيل وفاز المنتخب الفرنسي بنتيجة قاسية قوامها ثلاثة أهداف دون رد، وكان لزيدان النصيب الأسد منها بإحرازه
    هدفين في مرمى البرازيل برأسيتين ذهبيتين ليحرز أغلى لقب في العالم وحلم كل منتخب "كأس العالم" وللمرة الأولى
    في تاريخ فرنسا. وأصبحت فرنسا متربعة على عرش كرة القدم العالم آنذاك، وأصبحت فريق لا يقهر ولا يهزم.​

    [​IMG]
    كأس أمم أوروبا ثاني الألقاب مع الديوك:
    بدأ زيدان قيادة منتخب بلاده في كأس أمم أوروبا – 2000، وكان زيدان متألقا جدا في البطولة وسجل هدفين غالين
    عليه، الأول في مرمى أسبانيا ومن ضربة حرة مباشرة والثاني من نقطة الجزاء في مرمى البرتغال، ليصل بعدها زيدان
    ورفاقه للمباراة النهائية.

    وكانت فرنسا خير مثال لعدم اليأس في كرة القدم، إذ كانت خاسرة بهدف نظيف حتى الدقيقة الأخيرة من المباراة حين
    سجل سيلفان ولتورد هدف التعادل في مرمى الايطاليين.

    وفي الشوط الإضافي سجل المهاجم الفرنسي تريزيغه هدف الفوز والهدف الذهبي في مرمى ايطاليا، معلنا تتويج
    فرنسا بطلة لأوروبا من بعد أن كانت بطلة العالم. هكذا حصد زيدان لقبين عالمين متتاليين، وليثبت للجميع بأنه أسطورة
    القرن.



    انتقال زيد الدين زيدان لريال مدريد وبصفقة
    قياسية بلغت 64 مليون دولار أمريكي


    بصفقة قياسية قوامها 64 مليون دولار... زيدان أصبح مدريدي:

    وفي عز تألق الكنترول الفرنسي زيد الدين زيدان، لفت أنضار فلورنتينو بييريز رئيس النادي الملكي ريال مدريد،
    وبالفعل جاءت الصاعقة على عشاق جماهير اليوفي بانتقال زيد الدين زيدان لريال مدريد وبصفقة قياسية بلغت
    64 مليون دولار أمريكي.

    وعندما سئل زيدان عن سبب تركه لنادي يوفنتوس فأجاب، زوجتي من اصل أسباني وتريد العيش في أسبانيا، واللعب
    في الدوري الإيطالي متعب، وفي الأسباني ممتع، لهذا تواجدت في ريال مدريد، لأبرز مواهبي بشكل أفضل.

    زيدان والإصابة قبل كأس العالم:
    وفي سنة 2002 بدأ المنتخب الفرنسي حملة الأعداد للدفاع عن لقبه في مونديال كوريا واليابان، فلعب العديد من
    المباريات الودية ولكنها تتحسر على إقامة آخرها، ففيها أصيب زيدان إصابة في كاحله الأيمن، مما اضطر المنتخب
    الفرنسي على خوض أول مبارتين من دون زيدان، فخسر المباراة الافتتاحية أمام السنغال بهدف نظيف، وتعادل في
    المباراة الثانية سلبيا وشارك زيدان في المباراة الثالثة أمام الأروغواي لكن لياقته لم تكن مكتملة فتعادلت فرنسا سلبيا
    لتخرج من الدور الأول خالية الوفاض ومن دون تسجيل أي هدف. حينها ظهرت قيمة زيدان الحقيقية في المنتخب وتوضح
    أن فرنسا هي زيدان وزيدان هو فرنسا.

    فرنسا تفقد اللقب الأوروبي:
    بدأت فرنسا أيضا حملت الدفاع عن اللقب في سنة 2004 في البرتغال، وخاضت أولى مباريتها أمام أحد أبرز
    المرشحين لنيل اللقب ألا وهو المنتخب الإنجليزي، حينها كان المنتخب الفرنسي متخلف بهدف نظيف حتى الدقائق
    الأخيرة من وقت المباراة، حينها كمش زيدان عن أنيابه وأحرز هدف التعادل في مرمى إنجلترا من ضربة حرة مباشرة
    نفذها بكل إتقان، قبل أن يحرز هدف الفوز في الوقت البدل الضائع من نقطة الجزاء معلنا فوزا غاليا للمنتخب الفرنسي.


    بعدها واصلت فرنسا مسيرتها نحو الانتصارات أمام كرواتيا وكل من واجهها، وبعدها وصلت لملاقاة الحصان الأسود
    للبطولة المنتخب اليوناني، حيث خسرت فرنسا وبهدف يتيم من هجمة منسقة أخرجت المنتخب الزيداني عفوا الفرنسي من
    طاولة المنافسة إلى طاولة الأحزان والحسرة والندم.

    زيدان يتألق ويبدع مع ريال:
    لم يبدع زيدان في اليوفي أو بوردو بحق، بل أبدع وبكل تأكيد مع ريال مدريد حين انتقل زيد الدين زيدان للدوري
    الأسباني كان يعلم انه دوري ممتع ودوري تمتلئ فيه المواهب على عكس الدوري الإيطالي الذي كان حينها دفاعيا بحتا.

    وبالفعل ما هي إلا شهور حتى أثبت زيدان براعته ومهاراته الكروية النادرة فكان في أوج تألقه فحقق العديد من
    الألقاب بفضله ومن أهمها لقب دوري أبطال أوروبا، عندما سجل أحد أغلى أهداف حياته وأجملها الهدف التاريخي في
    مرمى باير ليفركوزن، وبعدها دخل زيدان قلب جماهير ريال مدريد وأصبحت الجماهير لا تتخيل ريال بدون زيدان.[​IMG][​IMG]


    زيدان والعائلة


    زيدان يرزق بطفلين:
    تزوج النجم الفرنسي فتاة فرنسية ذات أصول أسبانية تدعى فيرنكوي، وهما يعيشان عيشة سعيدة، وأنجب منها
    طفلين أطلق على ابنه الأول اسم انزو تيمننا بلاعبه المفضل الأوروغوايني انزو فرانشسيسكولي وطلق على الآخر اسم
    لوكا (فهل يا ترى نرى زيدان جديد من احديهما؟)

    إنجازاته الشخصية:
    أفضل لاعب ثلاث مرات في أعوام 1998 و 2000 و2003​

    [​IMG]
    إنجازات زيدان مع أنديته:
    مع اليوفي: حقق الدوري الإيطالي وكأس إيطاليا وكأس السوبر الإيطالية وكأس انتركونتينتال
    مع الديوك: حقق كأس العالم 1998 وكأس الأمم الأوروبية 2000 وكأس القارات مرتين
    مع ريال مدريد: حقق الدوري الأسباني مرتين وكأس السوبر الأسباني مرتين ودوري أبطال أوروبا.

    بطاقة زيدان الرياضية
    لعب مع المنتخب الفرنسي منذ عام 1994 و كان أول ظهور له في تاريخ 8/8/ 1994 ضد منتخب تشيكيسلوفاكيا
    (التشيك) حاليا. ولعب65 مباراة وسجل خلالها18 هدف ولعب أول مباراة له مع اليوفي خمسة مواسم من سنة 1996حتى
    عام 2001. وكان أول ظهور له أمام ريجينا وسجل أربعة وثلاثين هدف من اصل مئة وواحد وتسعين مباراة خاضها أما
    مع ريال مدريد فلا يزال يلعب ويسجل ويحطم.

    زيدان : أحلم بزيارة الجزائر مع والدي



    أحن الى الجزائر


    ونرصد هنا حوارا للنجم الكبير كانت فيه الجوانب الانسانية هي محور الحديث عقب فوز فريقه علي البرازيل مما أهلها
    فرنسا إلي الدور قبل النهائي لملاقاة البرتغال بعد فوزها علي فريق السامبا 1-0 في دور الثمانية:


    زيدان ... كيف فعلتها ؟
    قلت فى السابق إننى ألعب المناسبة الاخيرة وكل مباراة لى فى الملاعب هى الختام بالنسبة لى ولابد من بذل قصارى
    جهدى لترك الملاعب وأنا فى القمة لذلك قررت الاعتزال الان .

    هل هناك شيء ما تحلم القيام به وتستطيع تحقيقه عندما تتوقف عن ممارسة كرة القدم؟
    نعم الذهاب إلى بلدي الأصلي الجزائر برفقة والدي هذا هو حلمي، إني أتوق إلى ذلك وأستطيع تحقيق هذا الحلم،
    سأصطحب والدي إلى المكان الذي ولد فيه في جبال بجاية، حين كان يرعى الغنم.

    إن هذا النوع من الأجوبة هو الذي جعل الناس يحبونك كشخص قبل أن يحبوك كلاعب، هل تدرك أنك محبوب الجميع؟
    أنا أعلم أن الناس يحسون بأنني بقيت إنسانا عاديا وهذا ما يعجبهم، يفهمونني حينما يرونني في الشارع، يحبون ما
    أفعله في ميادين كرة القدم، ولكن يحبون كذلك أنني بقيت بسيطا ربما أني محظوظ في أن أتقن مداعبة الكرة أحسن
    من الآخرين، وهذا ليس سببا في أن أحسب نفسي شخصا آخر. أبقى كما كنت، والداي ربياني بهذه الطريقة، علماني
    أن أكون كاملا وشريفا لن، أتمكن أبدا من رد جميلهما نحوي.

    لقد نشأت في حي فقير بمرسيليا، كيف تفسر هذا النجاح الذي حققته، عكس العديد من الأطفال الذين كانوا
    يتقنون لعب كرة القدم كذلك؟

    يعود الفضل الأكبر إلى عائلتي، فقبل أن أصبح لاعبا، كنت طفلا صغيرا محبوبا، محميا من طرف الجميع لأنني كنت
    الأصغر في عائلة فيها 5 أبناء لم أتلق حبا بالألفاظ مثلما يعطي اليوم للأطفال، والداي لم يملكا فن التعبير، لم أسمع
    أبدا والدي يقول لي: “أحبك، أحبك، أحبك” رغم أنه كان يحبني أكثر من الجميع، كان يثبت حبه لي عن طريق حمايته لي.

    كيف وصلت كرة القدم إليك ما الشيء الذي ملكته وافتقده الآخرون؟
    عندما كنت طفلا، كنت ألعب كرة القدم مع مجموعة من الأصحاب كل يوم وما كان يفرق بيننا هو أن كرة القدم كانت
    الشيء الوحيد الموجود في رأسي، أصحابي كانوا فعلا يحبون كرة القدم، ولكن كانوا يحبون كذلك الذهاب إلى
    السينما، والتجول مع الآخرين،لم أنجح في دراستي لم أحمل في رأسي إلا كرة القدم وقلت في نفسي: "ن لم أدرس،
    فلا بد أن أمارس كرة القدم، ولكن يجب أن أهبها كل طاقتي". لقد فهمت أنه عندما نريد القيام بشيء ما، يجب ألا نترك
    عوامل أخرى تعكر عزيمتنا.



    أنا لا أسرق المال، بل أتلقى ما أستحق


    هل تعتبر نفسك، فرنسياً، جزائرياً أم "مرسيلياً"؟
    الكل مع بعض ولكن مرسيلياً أكثر لأنني ولدت وكبرت هناك، ولدي ذكريات أكثر هناك وتعلمت مداعبة الكرة هناك تلك
    الذكريات منقوشة في رأسي، يجب العودة دائما إلى الأصل، إلى "الحي"، إلى الناس الذين أحببتهم، كل ذلك يجعلك
    أكثر تواضعا.

    لقد تم نشر أرقام عن اللاعبين الأعلى راتبا، وقد ورد اسمك في المرتبة السادسة عالميا، ألا يشكل لك ذلك
    إحساسا بالذنب تجاه والديك؟

    أبدا، أنا لا أسرق هذا المال، فإذا تلقيت ذلك فمعناه أنني أستحقه، وهذا رغم وجود عدة لاعبين يبذلون مجهودات
    أكبر مني فوق الميدان أتعلمون؟ حينما كان أبي يتلقى راتبا ضعيفا لم نتلق مساعدة أي شخص، لقد تدبر أموره
    لوحده، ولقد صنع من أبنائه رجال اليوم، نحن نقوم بحصد ما زرعه أبي وأمي، هذا عدل وأنا سعيد من أجلهما.

    أي شيء يدفعك إلى القول إنك نجحت في حياتك؟
    إذا قال أبنائي إنني كنت أبا جيدا.

    وكان زيدان قد أكد في حديث لصحيفة لوجورنال دو ديمانش عن تمسكه بالدين الإسلامي، معرباً في نفس الوقت عن
    احترامه الشديد لوالده الذي يهتم بأداء الصلوات الخمس في أوقاتها غير أنه أعرب عن رفضه التام لأي أفكار متطرفة
    علي أساس أن الدين الإسلامي هو دين السماحة والاعتدال والوسطية.
    [​IMG]
    هكذا انهى مشواره​
     
    • أعجبني أعجبني x 2
    • إبداع إبداع x 2
  2. السلااام عليكم أخي كيفك ;)
    والله أول مااا شفت زيداان فرحت كتييير وأهم شي أنووو التقريير كاان كاافيااا ويلييق بهاااداا الأسطووورة أشكرك على هدااا ودمت متميزاااا في مواااضيعك أحسنت مبدع كعااادتك :أعجبني:
    تقبل مرووري البسيط
     
  3. سلام عليكم اخي

    كيف حالك عسى ان تكون بخير و صحة وسلامة

    كوني كشاب عربي من سوريا الا اني افخر ان هناك انسانا مبدعين ولدو و اصلهم عربي و وديانتهم الاسلام وهذا شيئ يجعلني اتفاء انه العرب ليسو بفاشلين
    وانما هم ناجحون لو علقلو العزم ووضعو اهدافن نبيلة سامية تقودهم لنجاح كما فعل زيدان وانا افخر انه لاعب ذو الاصل العربي

    كان هداف فرنسا الاول وسيبقى ذلك في نظري كيف لا ولو لاهو لم تكن لتحرز فرنسا كأس العالم الذي تتمناه كل دولة وترتقي باسمها بمجرد الفوز به


    تقبل مروري في امان الله وحفظه
     
  4. السلام عليكم
    كيف حالك كوضوعك اكثير اعجبني و رائع
    و معلومات فريدة جداً شكراً على مجهودك الرائع و ننتضر ابداعاتك
    تقبل مروري